شراكة بين تويوتا ومايكروسوفت لتزويد السيارات بخدمات الانترنت



أعلنت شركتا تويوتا اليابانية للسيارات ومايكروسوفت الأمريكية لبرامج الكمبيوتر عن أنهما قد اتفقتا على التعاون في مجال تزويد السيارات بخدمات الانترنت.
وقررت الشركتان، تويوتا اكبر منتج للسيارات في العالم ومايكروسوفت اكبر شركة لإنتاج البرامج، استثمار مبلغ قدره 12 مليون دولار في وحدة خدمات وسائط تويوتا المتخصصة بخدمات المعلومات الرقمية.
والهدف من الاتفاق هو تزويد سيارات تويوتا بخدمات الملاحة الفضائية والتحكم بالطاقة وخدمات الوسائط المتعددة.
وستكون سيارات تويوتا الهجينة لعام 2012 أول السيارات التي ستستفيد من هذه الخدمات، إلا أن تويوتا تأمل في أن توفرها لكافة زبائنها قبل حلول عام 2015.
وتستخدم هذه الخدمات نظام "الغمامة" الذي طورته مايكروسوفت لخزن المعلومات والتعامل بها عن بعد، وهو نظام أطلق عليه اسم "آزور".
وقال رئيس شركة تويوتا آكيو تويودا بهذا الصدد: "إن هذه الشراكة الجديدة بين مايكروسوفت وتويوتا خطوة مهمة لتطوير قدرة المستهلكين في أرجاء العالم على الحركة والتحكم بالطاقة في سياراتهم."
يذكر أن مايكروسوفت كانت لها مساهمات في مجال صناعة السيارات لعدة سنوات، ولكنها كانت تتعاون مع شركة فورد حصرا.
فقد صممت مايكروسوفت نظام سينك الذي تستخدمه فورد منذ عام 2007، والذي يتيح للسائق إجراء المكالمات الهاتفية والاستماع إلى الرسائل النصية واستخدام الملاحة الفضائية.

1تعليقات على : شراكة بين تويوتا ومايكروسوفت لتزويد السيارات بخدمات الانترنت

31 مارس 2013 2:18 ص

سبق مهم جدا وحضارى جدا

إرسال تعليق